Aqraa Online
أقرأ أونلاين كل ما يتعلق بترشيحات قوائم الكتب والروايات والسينما والتلفزيون، فموقعنا يهدف إلى تعزيز هذه النوعية من المحتوى على الويب العربي.

أفضل 10 روايات بوليسية تستحق القراءة على الإطلاق

إعلان

روايات بوليسية

عندما تقرأ رواية بوليسية جيدة، ماذا ستجد؟ جريمة غامضة ستجعلك تسأل نفسك من الجاني؟!، فإن الروايات البوليسية هي التي تحتوي على عناصر تشويقه تُثير المحقق الذي يكمن بداخل خلال قراءتك لأحداثها، وتجعلك في مواجهة لغز مجهول من الصعب حله.

ويتمتع الأدب البوليسي بشعبية كبير جدا، وله عشاقه الذي يعتبرونه جزءا من حياتهم اليومية، وظهر لأول بواسطة الأديب الكبير “إدجار ألان بو” من خلال قصته التي صدرت عام 1841 بعنوان “جرائم شارع مورغ”.

ومع مرور السنين أصبح للأدب البوليسي رموزا تحضر إلى بالنا مباشرة عندما نذكره مثل “أجاثا كريستي” و “آرثر كونان دويل”، وفي هذه القائمة سنعرض لكم أفضل 10 روايات بوليسية على الإطلاق.

لكن أولا…لا تنسى الصلاة على سيدنا محمد

أفضل 10 روايات بوليسية على الإطلاق:

1- جريمة في قطار الشرق السريع لـ أجاثا كريستي:

تعود تلك الرواية إلى أعظم كاتبة روايات بوليسية في التاريخ، وهي البريطانية “أجاثا كريستي”، ويذكر أن تلك الرواية صدرت في عام 1934، وتم اقتباس أربع أفلام منها.

وتدور أحداثها حول المحقق البارز “هرقل بوارو”، والذي يبدأ تحقيقه في جريمة قتل غامضة كان ضحيتها رجل أعمال أمريكي، وذلك على ظهر قطار الشرق السريع، وخلال تحقيقاته المكثفة يكتشف أن أصابع الاتهام لا تستثني أحدا على متن القطار، فيسعى هرقل جهدا لكشف اللغز الذي يكمن خلف هذا الغموض.

إعلان

2- كلب عائلة باسكرفيل لـ آرثر كونان دويل:

رواية بوليسية من تأليف “آرثر كونان دويل”، وهو طبيب وكاتب اسكتلندي شهير، والذي قام بتأليف قصص المحقق شرلوك هولمز، والذي يعد من أهم معلمي الأدب البوليسي على الإطلاق.

وتبدأ أحداث الرواية عندما يتوفى السير “شارلز باسكرفيل” في ظروف غامضة، وتصرح التحقيقات أن سبب الوفاة طبيعي وناتج عن سكته قلبية، ولكن صديقه الطبيب “مورتيمور” يشك في ذلك، وقرر فحص جثته بنفسه.

وسرعان ما يتفاجأ عندما يلاحظ ملامح غريبة على وجه “شارلز”، حيث أنه كان مرعوبا من شيء ما قبل وفاته، بالإضافة إلى ذلك فإن آثار أقدامه تثبت أنه كان يحاول الهرب من شيء ما، لذلك يلجأ “مورتيمور” إلى المحقق الشهير “شرلوك هولمز” من أجل مساعدته في حل هذا الغموض.


3- السبات العميق لـ رايموند تشاندلر:

أحد أفضل الروايات البوليسية على الإطلاق، وصدرت في عام 1939، وتعد أول روايات الأديب الأمريكي “رايموند تشاندلر”، وهو من أعظم رواد الأدب البوليسي الإنجليزي، وتم وضع تلك الرواية في قائمة أفضل 100 كتاب في 100 عام، وتحولت الرواية إلى فيلمين، الأول كان في عام 1946، والآخر كان في عام 1978.

وتدور أحداث الرواية في إطار من الآثار والتشويق حول المحقق الخاص “فيليب مارلو” الذي يتم استدعاؤه من أجل كشف هوية شخص يقوم بابتزاز امرأة شابة ثرية، وسرعان ما يجد “فيليب” نفسه في عالم مليء بالقتل والاغراء والاختطاف.

إعلان

4- اسم الوردة لـ أومبرتو إكو:

من أجمل الروايات التي نرشحها لكل من يبحث عن روايات بوليسية تستحق القراءة، وقدر صدرت عام 1980، وتعود للكاتب والفيلسوف الإيطالي “أومبرتو إكو“، وكانت هذه الرواية السبب الرئيسي في شهرته.

وتدور أحداث الرواية في إطار تاريخي في أحد أديرة شمال إيطاليا في عام 1327، حيث تبدأ سلسلة من جرائم القتل في هذا الدير، ويعتقد الرهبان أن قوى خارقة تقف وراء كل تلك الجرائم.

ولكن أحدهم وهو “ويليام” شك في أن السبب في تلك الجرائم هو شخص ما، حيث عمل ويليام كمحقق في وقت سابق ضمن محاكم التفتيش، ولكنه استغنى عن هذا العمل لأسبابه الخاصة، وهو ذكي جدا ويعتمد على عقله في تحليل كل شيء حوله، ويقرر بدء تحقيقه من أجل كشف هوية المجرم.


5- الفتاة ذات وشم التنين لـ ستيج لارسون:

تعد تلك الرواية التي صدرت في عام 2005 الجزء الأول من “ثلاثية الألفية” للروائي السويدي الشهير “ستيغ لارسن”، وتدور أحداثها حول صحفي بارز يتم تكليف من قبل شخصية نافذة من أجل التحقيق في واقعة مر عليها أكثر من 40 عاما.

وترافقه في تلك المهمة الصعبة قرصنة حواسيب بماضي غامض وشخصية غريبة اﻷطوار، حيث يتكاتف الثنائي سويا، ويكتشفان سلسلة من الألغاز الصادمة خلال التحقيق.


6- صمت الحملان لـ توماس هاريس:

من أهم الروايات التي يجب على كل من يبحث عن روايات بوليسية قرأتها، وصدرت في عام 1988، وتعود إلى الكاتب الأمريكي توماس هاريس الذي اشتهر بسلسلة رواياته التي تدور حول شخصية “هانيبال ليكتر”، وقد تم تحويل تلك الرواية إلى فيلم هو الآن في قائمة أعظم 100 فيلم على مر العصور.

وتدور أحداثها حول محققة شابة مكلفة بمهمة تتبع قاتل متسلسل معظم ضحاياه من الجنس الناعم، لذلك تلجأ إلى هانيبال ليكتر، وهو مجرم محكوم عليه بالسجن مدى الحياة بسبب جرائمه المتعلقة بأكل لحوم البشر، وذلك لكي يساعدها في كشف هوية المجرم الذي تلاحقه، ولكن يجب عليها تنفيذ أوامره أولا.

إعلان

7- الزوجة المفقودة لـ جيليان فلين:

رواية بوليسية تستحق القراءة تعود للأديبة الأميركية “جيليان فلين”، وتم تحويلها إلى عمل سينمائي في عام 2014، وتدور أحداثها في وسط غرب الولايات المتحدة، وتتحدث عن لغز اختفاء زوجة رجل في صباح عيد زواجهما الـ 5، ويصبح هو أمام أصابع الاتهام بعد فترة قصيرة من التحقيقات.


8- جزيرة شاتر لـ دينيس ليهان:

رواية تعود للكاتب الأمريكي الشهير دينيس ليهان، وصدرت لأول مرة في عام 2003، وفي عام 2010 تحولت إلى عمل سينمائي يعد من أعظم الأفلام البوليسية على الإطلاق.

وتدور أحداثها في عام 1954، وذلك عندما يسافر محققين من مكتب التحقيقات الفيدرالي الى مستشفى خاصة بالمجرمين الذين يعانون من أمراض عقلية، وذلك من أجل التحقيق في لغز اختفاء المريضة “رايتشل” المتهمة في جريمة قتل أطفالها الثلاثة، ولكن سرعان ما تتطور الأحداث.

إعلان

9- بدم بارد لـ ترومان كابوتي:

رواية تستند إلى أحداث حقيقية لكل من يبحث عن روايات بوليسية مشوقة تستحق القراءة، وتعود إلى الكاتب الأمريكي ترومان كابوت، وصدرت للمرة الأولى في عام 1966.

وتدور أحداثها في 15 نوفمبر 1959، عندما تحدث جريمة قتل بشعة لأسرة مكونة من أربع أفراد، ولم يترك القاتل خلفة أي أدلة تدل عليه، أو تدل حتى على كيف قتلهم، أو الدافع الذي يكمن وراء الجريمة.


10- مقتل روجر أكرويد لـ أجاثا كريستي:

رواية أخرى لـ “أجاثا كريستي” نختم بها قائمتنا لأفضل 10 روايات بوليسية، وتعد من أبرز وأعظم روايات كريستي على الإطلاق، حيث إثارة الجدل بنهايتها الملتوية، وقد أحدثت تتطورا كبيرا في كتابة الأدب البوليسي من بعدها.

وتدور أحداثها التي يرويها لنا جيمس شبارد في بلدة خيالية تقع بإنجلترا، وتبدأ قصتها مع انتحار السيدة “فيرارز” الأرملة الثرية، وذلك بعد ابتزازها من قبل شخص يعلم بسر قتلها لزوجها، ولكنها أرسلت رسالة قبل انتحارها إلى “روجر أكرويد” الشخص الذي كان يحبها، لتنطلق من هنا سلسلة من الأحداث الغامضة والمشوقة.

نرشح: أفضل 10 روايات قصيرة يمكن إنهاء بعضها في ساعة 

إعلان
اترك تعليقا